ايفون 8 يشبه samsung note 8 – توقعات

أضيف بتاريخ : 16 - 07 - 2017 تم تعديله بتاريخ : 16 يوليو، 2017 أضيف في : اخبار تسريبات الموبايلات و عالم التقنية المشاهدات : 93 مشاهدة

سبق لنا وان تحدثنا حول تأكيدات شركة سامسونج حول موعد اطلاق سامسونج نوت 8 رسميا هذا وقد اكدت بعض الشائعات ان الشركة على وشك اطلاق الهاتف في هو في 23 اغسطس وهو ما اكدته الشركة من خلال مديرها التنفيذي لقطاع الهاتف حيث قال ان الهاتف سوف يتم اصداره فى نهاية اغسطس من هذه السنة 2017

لكن ماذا عن ايفون 8 ؟ فقد صدرت تكهنات جديدة حول شكل iphone 8 القادم ذللك بعد النجاح الكبير الذي حققه كلا الهاتفين من نفس السلسلة سابقا iphone 7 و iphone 7 plus فالعديد من الشائعات تخرج من هنا ومن هناك على أن الشركتين سيكون بينهم أشياء كثيرة مشتركة فى الهواتف المنتظر نزولها في أواخر هذا العام بشكل متقارب جداً لم يحدث من قبل.

iphone 8 expectations

انحناء الشاشة :

تشير التقارير إلى أن شركتي ” سامسونج ” و” أبل” قد أبرمتا اتفاقاً معاً منذ عام 2016 لتقوم “سامسونج” بتزويد “أبل” بعدد 100 مليون شاشة للهواتف الذكية خلال السنوات القليلة القادمة، حيث قامت شركة “أبل” من قبل بإمداد شركة “سامسونج” بالكثير من أجزاء الهواتف الذكية لعدة مرات سابقة، وقد تظن بأن هذه الشاشة سوف تدلك على العديد من تفاصيل هاتف 8 iPhone القادم (لا نظن ذلك، فالشاشة مجرد إطار زجاجي على الهاتف لن نعرف منه الكثير من التفاصيل) ولكنها قد تشير إلى أن أحد خيارات iPhone لهذا العام التي قد تحتوي على شاشة منحنية.

ونلاحظ أن “سامسونج” مؤخراً قد بدأت تستثمر بكثافة في تكنولوجيا OLED، وها هي شاشة الـ OLED في منتجات “سامسونج”، وليست شاشة الـ LCD التي اعتادت عليها “أبل”، والتي يمكن أن يتم تصميمها بحيث تكون منحنية. وبالنظر إلى أن شركة “سامسونج” قد تكون هي المورد الرئيسي لشاشات “أبل” في هذه الفترة، وأن الزجاج المنحني الآن يمثل اتجاه من اتجاهات الصناعة الحالية، فيبدو هكذا أن “أبل” سوف تسعى لإدخال هذه الشاشة على هاتفها الجديد 8 iPhone.

وفي الوقت نفسه ظهرت شاشة Galaxy Note 7 في العام الماضي منحنية، وكما حدث نفس الشيء مع هاتفي Galaxy S8 و S8 Plus، بالإضافة لهاتفين سابقين أيضاً من أصول سلسلة S.

ويبدو أن العملاقة “سامسونج” سوف تواصل صناعة هذا النمط من الشاشات بهواتفها الذكية لمدة طويلة.

زر القائمة الرئيسية :

وتشير التقارير أيضاً أنهما لن يشتركا في انحناء الشاشة فقط، حيث تذهب نية “أبل” إلى إزالة زر القائمة الرئيسية، تماماً كما ستفعل “سامسونج”، وهذا أيضاً يعد تشابهاً ظاهرياً آخر.

فهذه الأزرار دائماً ما تستحوذ على مساحة من الجزء الأمامي للهاتف، وبإزالتها سوف تمتد الشاشة لمساحة أكبر، مما يساعد على تقديم أكبر وأوسع مساحة عرض للصورة على واجهة الهاتف، واستغلال معظم المساحة الأمامية في زيادة مساحة الشاشة التي ستكون منحنية، وهو اتجاه حديث أيضاً بدأ يظهر في عالم صناعة الهواتف مؤخراً.

فمع إزالة زر القائمة الرئيسية من 8 iPhone، والوضع في الأعتبار أن الهاتفان سيتشابهان في خامات التصنيع المعدنية والزجاجية لكليهما، فعليكم أن تتصوروا معنا كم سيكونان متشابهان بنسبة كبيرة جداً.

أوجه التشابه البسيطة :

وبالحديث عن أوجه التشابه البسيطة، فنحن نرى أنه قد يكون هناك عدداً من أوجه التشابه الأقل وضوحاً بين هذين الهاتفين أيضاً، فمن المحتمل أن يأتي كلا الهاتفين بكاميرا خلفية مزدوجة وأجهزة استشعار متماثلة، فضلاً عن عدم وجود العلامة التجارية أو شعار الشركة على الهاتف من الأمام (وذلك على عكس Galaxy Note 7).

وفي نهاية المطاف، لن تحتاج “أبل” لبذل الكثير من الجهود حتى يشبه هاتفها الجديد لهاتف Galaxy Note 8 ، ولا حتى العكس.

ولكن الظروف هي من ستحتم عليهم ذلك، فكلاهما يشترك في نفس الشركة المصنعة لخامات هاتفه، وبالتالي سنشعر بالتشابه الكبير بينهما في التصميم والشكل والمميزات الخارجية.


اترك تعليقك